شركة التسهيلات الإيجابية المحدودة (الإيجابية) تمنح باث سوليوشنز أفضلية تنفيذ منصتها للخدمات المصرفية الأساسية

 



يسرّ شركة باث سوليوشنز (
Path Solutions) أن تعلن عن توقيعها عقد شراكة في 26 آب/أغسطس مع شركة التسهيلات الإيجابية المحدودة (الإيجابية (Positive Facilities Co. Ltd.، وهي شركة تمّ تأسيسها حديثًا في مدينة الخُبَر في المملكة العربية السعودية، لتنفيذ منصتها للخدمات المصرفية الأساسية دون فوائد.

 

ستقدم الإيجابية منتج التمويل الفريد والمطلوب وهو القرض دون فوائد المستمد من مبدأ المصرفية الإيجابية وهو مشابه للقرض الحسن. والجدير بالذكر أن الإيجابية وضعت إستراتيجية لتوسيع نطاق الإنتفاع من الخدمات المالية الرقمية في البلاد بتكلفة منخفضة، كما سوف تمكن الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال من الاستفادة من هذا المنتج الفعال من حيث التكلفة والسهولة. وتهدف الخطة الخمسية للشركة إلى خدمة ما يصل إلى 50 ألف عميل من الشركات الصغيرة والمتوسطة في المملكة العربية السعودية بقروض ذات فائدة صفرية، مع إجمالي عدد معاملات التمويل التي يقدّر أنها ستتجاوز 30 مليون معاملة سنويًا.

 

إن منتج الإيجابية سيوفر خيارا لتمويل الفئات غير المخدومة مصرفيا حاليا وخاصة أولئك الذين ليس لديهم إمكانية الوصول إلى أي تسهيلات مالية تجارية صغيرة أو متوسطة، بسبب عدم القدرة على تحمل التكاليف الناجمة عن ارتفاع تكلفة التمويل أو عدم وجود تاريخ ائتماني أو كونهم جزءًا من قطاع السوق الذي لا تخدمه المؤسسات المالية الحالية.

 

وفي هذا السياق، علق مدير عام الإيجابية، رياض الربيعة قائلًا: "إنّ الهدف الأول للشركة هو تطبيق مفهوم المصرفية الإيجابية لمستقبل أكثر رخاءً للجميع مما سيحقق تنوع  وشفافية واستدامة الخدمات المصرفيّة في المملكة". وأضاف قائلًا: "لدينا كل الثقة أنه الوقت المناسب لوضع إستراتيجية عمل تتواكب مع التطورات التكنولوجية الحديثة لتلبية متطلبات العملاء. وتتفهم وحدة تكنولوجيا المعلومات لدينا الدور الحيوي للتكنولوجيا الرقمية اليوم في قطاع الخدمات المصرفية والمالية لمساعدة العملاء في اختيار الحلول المالية المناسبة لتحقيق أهدافهم، سواء بالنسبة للاحتياجات الحالية أو المستقبلية". واختتم كلمته قائلًا: "إنّ الإيجابية، وباعتبار أنه تمّ تأسيسها حديثًا في مدينة الخُبَر، ستتمتع بميزة إطلاق منتجات وخدمات مبتكرة دون فوائد لعملائها المتميزين على مستوى المدن الرئيسية للمملكة العربية السعودية مع الاستفادة من أحدث الحلول الرقمية".

ستقوم الإيجابية بخدمة الشركات الصغيرة والمتوسطة ورجال الأعمال مثل قطاع الأغذية والمشروبات وتجار التجزئة والمقاولين والصناعات الصغيرة وورش العمل.

 

تمّ إعداد منصة الخدمات المصرفية الأساسية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية الخاصة بباث سوليوشنز بحسب طلب العميل لضمان ملاءمة المنتج للسوق بما يتماشى مع المصرفية الإيجابية، والامتثال النظامي الحكومي الكامل من خلال تكنولوجيا الخدمات المصرفية المفتوحة، والتي من شأنها تعزيز ربحية الشركة والقيمة المتوقعة، والجودة التشغيلية في خدمة العملاء.

 

وبدوره علق رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لباث سوليوشنز، محمد الخطيب قائلًا: "يسعدنا أن يكون لدينا أول عميل قاعدته التكنولوجية المصرفية قائمة على التكنولوجيا السحابية في المملكة العربية السعودية بحيث ستطبق منصة آيمال (iMAL) على سحابة أوراكل (Oracle)". واستطرد قائلًا: "سيستمر نموذج SaaS هذا في النمو في المنطقة لأنه يوفر معالم إقتصادية متطورة، ويعزز التحول الرقمي، والكفاءة الكمية ويقلل الكلفة. ويوفر هذا النموذج لعملائنا نظامًا آمنًا للغاية ومتوافقًا مع الشريعة الإسلامية ومتاحًا وقابلًا للتطوير مع تقليل التكاليف و تفادي تعقيدات البنية التحتية المادية، كما ويساعدهم على التركيز على تنمية أعمالهم". وأضاف: "إنّ القطاع المالي يعاني من تحولات تقودها التكنولوجيا، وبالتالي فإنّ القدرة على التكيف والاستجابة السريعة أمران ضروريان للبقاء على صلة ببيئة الأعمال المتغيرة، وهذا النموذج هو الحل الوحيد لتلبية كافة المتطلبات". وقال في ختام كلمته: "نتطلع دومًا إلى التعاون مع الإيجابية لتمكينها من اقتناص فرص فعالة للنمو عبر تقديم حلول رقمية مستدامة ذات تأثير قوي بعد أن أصبح غالبية العملاء اليوم على دراية بالخدمات الرقمية". 

 

تقوم شركة التسهيلات الإيجابية حاليا بعمل التجهيزات اللازمة لدخول البيئة التجريبية التشريعية لدى البنك المركزي السعودي، وذلك استعدادً للبدء بعمليات الإقراض المتوقعة رسميًا في الربع الرابع من هذه السنة. وسيتم تنفيذ هذا المشروع على ثلاث مراحل بمدة إجمالية تكتمل في غضون 11 شهرًا لتمكين الإيجابية من توسيع عملياتها لاحقاً.

Post a Comment

Previous Post Next Post